أخبار سياسية

دراسة تركية : الجمهورية الصحراوية المستقلة نموذج مثير للاهتمام في منطقة شمال افريقيا.

اكدت دراسة تركية صدرت شهر ديسمبر الماضي ان تجربة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية نموذج مثير للاهتمام بالنسبة للدول المهتمة بمنطقة شمال افريقيا .
وابرزت الدراسة التي اعتمدتها الامم المتحدة ضمن الوثائق المتعلقة بالنزاع في الصحراء الغربية ان بالرغم من ان الجمهورية الصحراوية ليست عضوا في الامم المتحدة الا انها تشكل اليوم مثالا للدولة المستقلة الجديرة بالاهتمام نظرا لنظامها الحديث المرتكز حول الديمقراطية من خلال انتهاج مبدا فصل السلطات وفسح المجال للحريات الاساسية.
واكدت الدراسة ان دستور الجمهورية الصحراوية الحالي يجعل من الدولة الصحراوية نموذج فريد في محيطها القاري والاسلامي فنظامها رئاسي يعتمد الفصل بين السلطات .
واكدت الدراسة ان خطوات كبيرة تحققت على طريق بناء دولة صحراوية حديثة وعصرية سواء من حيث التنظيم والعمل بالقوانين واحترام صلاحيات المؤسسات الدستورية التي طورها دستور 2015.
وابرزت الدراسة ان دستور الجمهورية الصحراوية الحالي اقر انتخاب رئيس الجمهورية مباشرة من طرف الشعب واعطى صلاحيات اكبر للحكومة فضلا عن إجراء تغييرات جذرية في عمل البرلمان.
للاشارة تمكن اهم الدراسة التي تقع في 32 صفحة في كونها الاولى من نوعها التي تتخص في البحث في تطور الدول الصحراوية ومؤسساتها وعلاقاتها بالعالم مما سيكون له الاثر على المؤسسات التركية خاصة ان الدراسة اكادمية من اعداء خبراء من اعرق الجامعات التركية.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق