أخبار سياسيةأخر الاخبار

وزير الداخلية السويدي يقدم توضيحات حول قضية الاعتراف بالدولة الصحراوية.

في إطار الدبلوماسية الشعبية، التقى المواطن الصحراوي سعيد زروال صباح يوم 24 يناير 2020 مع وزير الداخلية السويدي السيد ميكائيل دامبيرغ على هامش زيارته لمدينة نورشوبينغ، و أثناء اللقاء الذي جرى بعد المحاضرة التي قدمها الوزير السويدي بحي هوغابي، سأله المواطن الصحراوي عن أسباب تغيير الحزب الديمقراطي السويدي الحاكم لموقفه من قضية الاعتراف بالدولة الصحراوية؟
فكان جواب وزير الداخلية السويدي أن موقفهم يأتي إنسجاما مع موقف الأمم المتحدة التي تحاول ايجاد حل سلمي لقضية الصحراء الغربية واضاف أن إتخاذ أي موقف قد يعرقل المساعي الاممية لتوسية القضية.

يشار إلى ان البرلمان السويدي صادق على قرار الاعتراف بالدولة الصحراوية عام 2012 لكن الحكومة السويدية تراجعت عن ترسيم الاعتراف بسبب الضغوط السياسية والا قتصادية التي تعرضت لها من قبل الرباط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق