أخبار سياسيةأخر الاخبار

عراب التطبيع مع إسرائيل يزور المغرب ويكشف نفاق حزب العدالة والتنمية ورئيس لجنة القدس

قالت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية إن إدارة الرئيس دونالد ترمب سترسل إثنين من كبار المسؤولين إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، في إطار تنزيل اتفاقية السلام المعلنة مؤخرا بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة.

المسؤول الأولى هو وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، سيبدأ يوم الأحد 23 غشت زيارة إلى عدد من دول المنطقة ومن بينهم إسرائيل والإمارات، إضافة لقطر والسودان والبحرين.

سريعا سينضم صهر الرئيس ومستشاره والمعروف بـ “عراب التطبيع” مع إسرائيل وصاحب مشروع “صفقة القرن” جاريد كوشنر إلى الجولة، لكنه سيزور دولا مختلفا على رأسها “السعودية والمغرب”.

مسؤولون أمريكيون وعبر وسائل إعلام أمريكية وإسرائيلية تحدثوا عن محاولات إقناع المغرب بالتطبيع مع إسرائيل، وأشار بعضهم أن الأمر قد يحدث مقابل اعتراف أمريكي بسيادة المغرب على الصحراء الغربية، في حين استبعدت أوساط مغربية الأمر رافضة الربط بين القضية الفلسطينية وقضية المغاربة الأولى.

المصدر: أسوشيتد برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق