أخبار سياسيةأخر الاخبار

مناقشة القضية الصحراوية على مستوى مجلس الامن : وزير الخارجية الايرلندي يؤكد ان بلاده سترافع لصالح الامتثال للقانون الدولي وحماية حقوق الانسان

اكد وزير الخارجية الإرلندي”سيمون كوفيني” ان بلاده ستستغل مناقشات مجلس الامن الدولي حول الصحراء الغربية المقررة خلال شهر أكتوبر الجاري للمرافعة لصالح الامتثال للقانون الدولي و تعزيز احترام حقوق الإنسان والمساءلة.

وفي رد مكتوب على اسئلة وجهت اليه من طرف النائب “باتريك كوستيلو” اطلع موقع صمود على نصها- أوضح رئيس الدبلوماسية الايرلندية ان موقف بلاده بخصوص القضية الصحراوية ثابت حيث تدعم دبلن بشكل كامل مهمة بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية ، والعملية التي تقودها الأمم المتحدة ، وجهود الأمين العام للتوصل إلى تسوية سياسية نهائية ومقبولة للطرفين .

واعرب المسؤول الايرلندي عن الامل في ان يتم التوصل قريبًا إلى اتفاق بشأن تعيين مبعوث شخصي للأمين العام من أجل المضي قدمًا في الاستئناف الكامل للحوار بين المغرب وجبهة البوليساريو تحت رعاية الأمم المتحدة.

وبخصوص توسيع صلاحيات بعثة المينورسو لتشمل مراقبة حقوق الانسان بالصحراء الغربية اكد وزير الخارجية الايرلندي الى ان بلاده مقتنعة بأن عمليات السلام الاممية بما فيها بعثة المينورسو المتحدة لها دور أساسي يجب ان تؤديه في تعزيز احترام حقوق الإنسان.

وأشار المسؤول الايرلندي في هذا الاطار ان مجلس الامن الدولي شجع في قراره رقم 2548 لعام 2020 ، على تطوير وتنفيذ تدابير مستقلة وذات مصداقية لضمان الاحترام الكامل لحقوق الإنسان بالصحراء الغربية وكذلك تعزيز التعاون مع مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان. ، بما في ذلك عن طريق تسهيل زيارات المفوض السامي إلى المنطقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق