المناطق المحتلة

بعد مرور 70 يوما : السجين السياسي الصحراوي ” محمد لمين عابدين هدي ” يتصل هاتفيا من جديد بعائلته

فوجئت عائلة السجين السياسي الصحراوي ” محمد لمين عابدين هدي ” بتاريخ 24  أيلول / سبتمبر 2021 باتصال هاتفي جديد من ابنها المتواجد رهن الاعتقال السياسي بالسجن المحلي تيفلت 02 / المغرب بعد أن ظلت لمدة 70 يوما تطالب قوة الاحتلال المغربي بالكشف عن مصير ابنها و تتصل بهيئة دفاعه و بمختلف الهيئات و المنظمات الحقوقية الدولية بهدف مؤازرتها في وضع حد لمصادرة حق ابنها في الحصول على كامل حقوقه الأساسية المكفولة في المواثيق و العهود الدولية ، و تحديدا في اتفاقية جنيف الرابعة بشأن حماية الأشخاص المدنيين في وقت الحرب المؤرخة بتاريخ 12 آب / أغسطس 1949 .

            و خلال هذا الاتصال الجديد كشف السجين السياسي الصحراوي ” محمد لمين عابدين هدي ” لوالدته عن ما يعانيه من :

           + إهمال طبي  دائم ، بالرغم من كونه بات يشكو من متاعب و مخاطر صحية ، كالغثيان المتواصل و عدم التحكم في البول و البواسير و الكلي و المعدة دون الاستفادة من حقه في العلاج و رؤية الطبيب و الحصول على الدواء .

            + سوء التغذية ،حيث تكتفي إدارة السجن بمنحه مواد غذائية تفتقر لمجموعة من المقومات الداعمة لتقوية الجسم دون إعطائه الحق في شراء مواد غذائية أخرى تكميلية و أساسية من إدارة السجن ، بالشكل الذي يمنح لباقي السجناء .

            + انعدام النظافة في الزنزانة الانفرادية التي يتواجد باستمرار بداخلها ، و هو ما يجعله يحس بالاختناق و ضيق التنفس و الحساسية المفرطة ، مع ما يصاحب ذلك من حرمان شبه كلي من الاستفادة من حقه في الاستحمام .

            + خضوع زنزانته الانفرادية للحراسة الدائمة من قبل 06 موظفين تابعين لإدارة السجن يخضعون للتناوب طيلة 24 ساعة.  

            + تهرب مدير السجن باستمرار من لقائه و تلقي شكاويه مع تعمد إدارة السجن في تعذيبه الجسدي و النفسي .

            + مصادرة حقه في الاتصال بالعالم الخارجي في إشارة إلى منعه من استعمال هاتف المؤسسة و من تبادل الرسائل الكتابية مع عائلته المتواجدة بمدينة العيون المحتلة.

و في ذات السياق ، أكد السجين السياسي الصحراوي ” محمد لمين عابدين هدي ” أنه و نتيجة ما يعانيه من ممارسات تعسفية و انتقامية تستهدف حياته و كرامته الإنسانية ، فإنه سيشرع بداية من تاريخ 27 أيلول /  سبتمبر 2021 في إضراب مفتوح عن الطعام قصد المطالبة بحقوقه ، مصرحا أن إدارة السجن قد تمنحه فرصة الاتصال مجددا بعائلته بهذا التاريخ .

و بحسب إفادة أخته ” اتفرح عابدين هدي ” أن والدتها بمجرد أن سمعته يلح على دخوله في معركة الأمعاء الفارغة من جديد أصيبت بتوتر شديد و صدمة كبرى  و حاولت إقناعه بالعدول عن هذا القرار حفاظا على حياته ، لكنه يبدو أنه مصمما على قراره ، و هو ما قد يسفر عن كارثة إنسانية ، خصوصا و أنه سبق له قبل شهور أن خاض إضرابا مفتوحا عن الطعام دام 69 يوما .

و على هذا الأساس ، فإن تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان بالصحراء الغربيةCODESA ، يطالب :

–          الأمم المتحدة و لجنة الصليب الأحمر الدولي و كافة المنظمات الحقوقية و الإنسانية بالتدخل العاجل من أجل:

                                    + تمكين السجين السياسي الصحراوي” محمد لمين عابدين هدي ” من كامل حقوقه المحددة في المواثيق و العهود الدولية ذات الصلة .

                                   + زيارته داخل زنزانته بالسجن المحلي بتيفلت 02 / المغرب مع تقريبه و باقي السجناء السياسيين الصحراويين من عائلاتهم المتواجدة بالمدن المحتلة من الصحراء الغربية .

                                   + المساهمة الفعلية في إطلاق سراحه و كافة السجناء السياسيين الصحراويين الصادرة في حقهم أحكاما غير شرعية بسبب مشاركتهم في المظاهرات السلمية المطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير و موقفهم من قضية الصحراء الغربية الداعي للاستقلال .      

 

     

العيون / الصحراء الغربية المحتلة بتاريخ: 24 أيلول /سبتمبر 2021

المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين

عن حقوق الإنسان بالصحراء الغربية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق