أخبار سياسية

بعد انتخابه من بين مجموعات البرلمان الاوروبي “أندرياس شيدر” : ” الصحراويون تحت الاحتلال المغربي, عانوا لأكثر من 40 سنة, في ظروف إنسانية لا تطاق”.

تم اليوم الجمعة انتخاب عضو البرلمان الأوروبي عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي النمساوي أندرياس شيدر  رئيسًا للمجموعة البرلمانية لدعم الشعب الصحراوي, المتكونة من 75 عضوًا من خمس مجموعات ممثلة في البرلمان الاوروبي  هي  (حزب الشعب الأوروبي ، الديمقراطيون الاجتماعيون ، الخضر ، الليبراليون واليسار).

وبمناسبة انتخابه ، شدد شيدر على أنه يجب على الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي “عدم نسيان شعب الصحراء الغربية بعد الآن”.

واكد شيدر من أن سكان المستعمرة الإسبانية السابقة قد عانوا “تحت الاحتلال المغربي ، وفي بعض الحالات ، في ظروف إنسانية لا تطاق,  لأكثر من 40 عامًا,  وانه يريد  العمل مع الاتحاد الأوروبي من أجل حل النزاع “.

واضاف في نفس السياق انه و ” للقيام بذلك ، يجب علينا بالتأكيد زيادة الضغط على المغرب ، على سبيل المثال فيما يتعلق بالمساعدة الاقتصادية أو حقوق الصيد”, داعيا  إلى ” إنهاء سياسة الاحتلال والمستوطنات غير القانونية, وتوسيع رقابة الأمم المتحدة. . . “بالإضافة إلى ذلك  تاكيده على تقرير مصير الشعب الصحراوي من خلال الاستفتاء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق