المناطق المحتلة

حرب تشتيت تقودها وزارة الارض المحتلة !

في الأيام الأولى للحرب شكلت الكوديسا [ النسخة المطورة لولد التامك ] خلية أزمة لمتابعة الشأن الحقوقي و اصبحت تصدر تقارير و ارقامعن الوضعية و التجاوزات  الحاصلة في حق النشطاء الصحراويين حتى أن وكالة الأنباء الجزائرية في الأيام الأولى إعتمدت فيتحرير اخبارها على مصادر الكوديسا و   وشارك اعضاء مكتبها في لقاءات على القنوات الجزائرية ، الى هنا الأمر طبيعي !

الذي حدث أن مسؤولي ملف ( أهل المنطقة ) ضربوا حصاراً على المنظمة و طالبوا وكالة الانباء الجزائرية و غيرها من القنوات بعدم التعاطي مع فريق التامك و ان المسؤول الأول عن الملف الحقوقي في الأجزاء المحتلة هي كوديسا [ نسخة حيدار ] التي اصبحت فيما بعد اسمهاالهيئة الصحراوية لمناهضة الإحتلال isacom !


المفارقة أن صحفياً أجنبياً نشر قصاصة في جريدته إعتمد فيها على ارقام كوديسا ، إتصل به مسؤول في الوزارة يخبره ان الكوديسا ليست هيئة صحراوية و قد خرجت عن طوع البوليساريو ، الأمر الذي يفسر عدم نشر تقاريرها في الاذاعة و التلفزيون و الوكالة الرسمية للأنباء وتغييب اعضائها عن المشهد !

محمود زيدان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق