أخبار سياسيةأخر الاخبار

نواب برلمانيون ألمان يطالبون المغرب بالكف عن إنكار حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره

طالب النواب البرلمانيون الألمان فرانك هينرك من الحزب المسيحي الديمقراطي ، كيرسن تاك من الحزب الاشتراكي الديمقراطي ، سيفن داقدلين من حزب اليسار ، كاتيا كويل من حزب الخضر وجيدي ينسن والحزب الليبرالي الألماني ، طالبوا المغرب بالكف عن الاستمرار في إنكار حق آخر مستعمرة في إفريقيا لتنظيم استفتاء ينهي الاستعمار.

وأكد النواب في بيان لهم ، أن العمل العسكري الذي قام به المغرب ضد حركة الاحتجاج السلمية للصحراويين بمنطقة الكركرات  غير مقبول ، وأن قوات الاحتلال بتصرفاتها هذه تنتهك وقف إطلاق النار الساري منذ عام 1991 وتؤدي إلى تصعيد العنف في الصحراء الغربية.

وطالب البيان الطرفين بالتحلي بحل سلمي للصراع المستمر منذ أكثر من 40 عامًا والذي يقتضي بإجراء استفتاء طال انتظاره يقرر من خلاله الشعب الصحراوي مصيره ، على النحو المنصوص عليه في قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ، مبرزين أنه “لا يجوز للمغرب أن يمنع هذا الاستفتاء وأن يستمر في إنكار حق آخر مستعمرة في إفريقيا في إنهاء الاستعمار).

ودعا النواب البرلمانيون الألمان ، الحكومة الألمانية إلى العمل داخل الاتحاد الأوربي ومجلس الأمن الأممي ، والتعاون مع منظمة الوحدة الإفريقية من أجل القيام بمبادرة دبلوماسية لإيقاف القتال فورا والعودة إلى اتفاق وقف النار ، مؤكدين أنه “إذا استمرت القيادة المغربية في عرقلة الاستفتاء على مستقبل الصحراء الغربية ، كما فعلت على مدى السنوات الـ 29 الماضية ، فيجب تعليق اتفاق التجارة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب وإنهاء استغلال الموارد في الصحراء الغربية المحتلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق