دولي

الاتحاد الأوروبي يأسف لانتهاك كلا من أرمينيا وأذربيجان الهدنة الإنسانية بينهما

أعرب الممثل الأعلى للشؤون الخارجية لدى الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، عن أسفه جراء استمرار ما وصفه بالانتهاكات لاتفاق وقف إطلاق النار بين أرمينيا وأذربيجان في منطقة النزاع بإقليم ناغورني قره باغ.

وأفاد بوريل في بيان صحفي اليوم الأحد على الموقع الإلكتروني للمفوضية الأوروبية للشؤون الخارجية، “يأسف الاتحاد الأوروبي لمواصلة يريفان وباكو انتهاك اتفاق وقف إطلاق النار في منطقة النزاع قره باغ، والذي أعلن عنه البلدان لأسباب إنسانية بالأمس”

وأضاف “أدى الصراع إلى وقوع إصابات بين صفوف المدنيين. يدين الاتحاد الأوروبي بشدة جميع هذه الهجمات بغض النظر عن مصدرها”.

وأوضح الممثل الأعلى للشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي، “لقد اتصلت بوزيري خارجية أرمينيا وأذربيجان لإقناعهما بأن وقف إطلاق النار يجب أن يكون غير مشروط، وأن يحترمه الجانبان.

وجدد التأكيد على أن “بروكسل على استعداد لدعم جميع الأطراف ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، وسنواصل مراقبة الوضع عن قرب”.

واندلعت في 27 أيلول/سبتمبر الماضي اشتباكات مسلحة على خط التماس بين القوات الأذربيجانية والأرمنية في إقليم ناغورني قره باغ والمناطق المتاخمة، في أخطر تصعيد بين الطرفين منذ عقود وسط اتهامات متبادلة ببدء القتال واستقطاب مسلحين أجانب.

المصدر : وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق