المناطق المحتلة

نقل سيدي محمد علوات إلى المستشفى بعد تدهور حالته الصحية

 

بعد تأزم وإزدياد الحالة الصحية تدهورا لرئيس جمعية إبصار الخير للمعاقين ، وخوفا من أن يتعرض لأزمة قاسية، بسبب الحالة البدنية الضعيفة، حيث أصبح يعاني من مشاكل عدم القدرة على النوم، ومن اكثر مايعني منه هو الجهاز الهضمي، كما يغيب عن الوعي في الكثير من المرات، بسبب تواجده لوحده في البيت دون أن يجد من يقدم له المساعدة عند محاولة الوقوف او الجلوس.

وفي إثر هذه المضاعفات الصحية نقل سيدي محمد علوات إلى المستشفى ،حيث تلقى بعض الإسعافات الأولية، قياس الضغط الدموي والسكر، وبعد التأكد من عدم توازنهما وملاحظة اجتفاف في الجسم، تم تركيب “الكانيولا” في الحقن الوريدي وتزويد الجسم بالأملاح الضرورية وحقنات أخرى لتوازن قياس السكر والضغط الدموي، وبعد استرجاع وعيه طلب من الأطباء نزع الإبرأة و وقف البرتكول الطبي وإرجاعه الى بيته لمواصلة إضرابه المفتوح عن الطعام-ماء بدون سكر-.
وبعد خروجه من المسنشفى أكد سيدي محمد علوات ان الأطباء نصحوه بوقف الإضراب عن الطعام حتى لا تزداد حالته الصحية تدهورأ.
من جهة أخرى أثنى رئيس جمعية إبصار الخير للمعاقين ، على المجهودات الجبارة والتعامل الجيد من طرف الطاقم الطبي للمستشفى، حيث تم الإسعافات الأولية في احترام تام لأخلاقيات المهنة.

إن جمعية إبصار الخير للمعاقين بالصحراء الغربية المحتلة ،تتقدم مرة أخرى بجزيل السكر لوزيرة الصحة الأخت خيرة بلاهي والطاقم الطبي للمستشفى على المجهودات الجبارة التي قدموها المعتقل السياسي الصحراوي سيدي محمد علوات.

إن رئيس جمعية إبصار الخير للمعاقين بالصحراء الغربية المحتلة ينفي الشائعات التي نقلتها وسائل التواصل الاجتماعي بخصوص توقيف الإضراب عن الطعام، و يؤكد مواصله معركة الأمعاء الفارغة حتى تحقيق الأهداف أو الموت.

إن رئيس جمعية إبصار الخير يقدم اعتذاره لعديد الإتصالات التي وردت عليه من العديد من المناضلين من أجل توقيف الإضراب المفتوح عن الطعام.

جمعية إبصار الخير للمعاقين بالصحراء الغربية المحتلة.
مخيمات العزة والكرامة بتاريخ : 17/09/2020

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق