أخبار سياسية

الجمهورية الصحراوية تشارك في الاجتماع الطارئ للجنة التقنية المتخصصة في التعليم والعلم والتكنولوجيا

أديس أبابا (إثيوبيا) – شاركت الجمهورية الصحراوية أمس الخميس في الاجتماع الطارئ للجنة التقنية المتخصصة في التعليم والعلم والتكنولوجيا الذي دعا إليه الاتحاد الإفريقي ، وذلك من أجل وضع خطة عمل واستراتيجة لمواجهة تأثيرات وباء كوفيد 19 على قطاعات التعليم ، العلوم، التكنولوجيا  والابتكارات  على  مستوى القارة الإفريقية .

الاجتماع أكد أن جائحة كورونا فاجأت العالم بتأثيراتها الواسعة والخطيرة وأبرزت ضعف وعدم جاهزية المنشآت القائمة  للرد على الفيروس مثل ظهور مرض ايبولا  الذي اجتاح بعض بلدان غرب إفريقيا عام 2015  وعكس هو الأخر  ضعف الأنظمة الصحية وندرة  الموارد البشرية والمادية الكافية لمواجهة المرض .

ولهذا السبب ، أكد المجتمعون أهمية إبراز دور التعليم والتكنولوجيا والابتكارات و المساهمة في مكافحة الفيروس .

وناقش الاجتماع ضرورة إيجاد ابتكارات علمية  وتكنولوجية سريعة وقوية  للقضاء على الوباء واستغلال العلوم والتكنولوجيا والابتكارات فى مجالات الزراعة البيئة وغيرها من المجالات الحيوية مثل المعادن والأمن المياه والطاقة البيئة .

الاجتماع الذي حضره أغلبية وزراء التعليم والبحث العلمي والتكنولوجيا للدول الأعضاء للاتحاد الإفريقى ،  ركز في النقاش على أن جائحة كورونا فيروس وخطورة تأثيراتها الواسعة على النطاق الاقتصادي والاجتماعي, والصحي ,والبيئي ، والسياسي ، وان المنظومة الصحية القائمة ليست فى مستوى التحدى مما يتطلب وضع خطة إستراتيجية   تضع  من الأولويات الاستثمار فى التكنولوجيا والبحث العلمي والعلوم. والبحث عن المصادر المالية والبشرية لتحقيق أهداف الإستراتيجية .

ومثل الجمهورية الصحراوية فى هذا الاجتماع عن بعد  السفير لمن اباعلى المندوب الدائم  لدى الاتحاد الإفريقي وإثيوبيا .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EnglishSaudi Arabia
إغلاق